يشعر الإيطالي ماوريسيو ساري المدير الفني لـتشيلسي بالقلق من نتائج الفريق في الفترة الأخيرة أكثر من غضب الجماهير التي هتفت تقول “أقيلوه في الصباح” بعد 7 أشهر فقط من توليه المسؤولية ، وذلك عقب خروجه من ثمن نهائي كأس الاتحاد الإنجليزي على يد مانشستر يونايتد الذي خسر أمامه بنتيجة (0-2).

وقال ساري للصحفيين: “أشعر بالقلق بسبب النتائج وليس بسبب المشجعين، بكل تأكيد أتفهم الجماهير لأن النتيجة غير جيدة”.

وخرج تشيلسي بنتيجة متواضعة وهذه المرة أمام يونايتد الذي فاز 11 مرة في 13 مباراة تحت قيادة المدرب المؤقت أولي جونار سولشار.

وأضاف: “الأمر سهل جدا، إذا كان بوسعنا الفوز في 3 أو 4 مباريات متتالية سيصبح الأمر سهلا جدا”.

وسيخوض تشيلسي 3 مباريات مهمة مقبلة؛ حيث سيواجه مالمو السويدي في إياب الدوري الأوروبي، الخميس، ثم يلعب أمام مانشستر سيتي في نهائي كأس الرابطة، الأحد، قبل أن يصطدم بتوتنهام في الدوري، الأربعاء المقبل.