تعرض الدولي الجزائري آدم أوناس إلى اعتداء من طرف 5 أشخاص حالوا سرقة حقيبته، بعد مباراة فروسينوني ونابولي، أفريل الماضي ودخل اللاعب الجزائري في شجار مع المعتدين بعد نهاية المباراة، ولم يستسلم لهم، حيث تعرض لبعض الضربات على مستوى الجسم إضافة إلى إصابة خفيفة على مستوى الركبة، ليذهب بعدها وناس إلى الشرطة الايطالية بمدينة فروسينوني، والتي فتحت تحقيقا في القضية واستطاعت إلقاء القبض على المتهمين، ليلة السبت الى الاحد بعد مداهمة منزل أحد الجناة المشتبه فيهم.