يدرس المدير الرياضي الحالي لأوليمبيك مارسيليا، أندوني زوبيزاريتا، الرحيل عن النادي الفرنسي لشغل المنصب نفسه في أرسنال الإنجليزي، بحسب ما نشرت أمس صحيفة “ليكيب” الرياضية.

وبحسب الصحيفة الفرنسية، فقد تأزم وضع زوبيزاريتا بعد فشله في وضع بصمته داخل مارسيليا، الذي يبتعد عن الهدف المعلن منذ بداية الموسم، وهو التأهل لدوري أبطال أوروبا.

وأشارت إلى أن مستقبل الحارس السابق لبرشلونة أصبح في يد مدرب الفريق، رودي غارسيا، المسؤول الأكبر عن الجانب الرياضي بالنادي الفرنسي، وعن تنظيم فرق الناشئين.

وبحسب “ليكيب” فإن زوبيزاريتا (57 عاما) لا يشارك في القرارات المصيرية التي توضح توجه مارسيليا الرياضي، ولا كذلك في الصفقات الكبرى.

وفي هذا الإطار، كشفت أن المدير الرياضي لأتلتيك بلباو، وبرشلونة سابقا، أبلغ المحيطين به بأنه يخطط لبدء مرحلة جديدة في لندن.

وأشارت إلى أنه وضع أرسنال كأولوية، بعدما قرر مونشي، المدير الرياضي السابق لنادي روما، العودة إلى إشبيلية، وبعد تجديد مارك أوفرمارس مع أجاكس أمستردام.

وأضافت الصحيفة الفرنسية أن نادي “المدفعجية” يعد مناسبا لزوبيزاريتا، خاصة أنه سبق وعمل مع المسؤول بالقطاع الرياضي بداخله، راؤول سانليهي، في برشلونة، وكذلك مع مدربه، أوناي إيمري، في أتلتيك بلباو.