أكد أن تتويج الجزائر بـ”الكان” لا يصدق

أماط مهدي زفان لاعب المنتخب الوطني المتوج مع الخضر بكأس أمام إفريقيا 2019، اللثام عن الحديث الذي دار بينه وبين الناخب الوطني جمال بلماضي، والذي سانده بقوة في المباراة نصف نهائية أمام منتخب نيجيريا، من أجل تحفيزه على تقديم أداء جيد لخلافة يوسف عطال المصاب.

وأوضح زفان في تصريحات خص بها “فرانس فوتبول” الفرنسية قائلا :”لقد كان لي حديث مع الناخب الوطني، والذي طلب مني تقديم كل ما أملك من أجل إسكات الأفواه التي تتحدث عني بالسوء، ومن جهتي حاولت ألا أستمع لكل ما يُقال، وركزت على المباراة من أجل القيام بدوري على أكمل وجه فوق الملعب”.

هذا وأشاد زفان ظهير رين الفرنسي السابق بالدور الفعال الذي لعبه الناخب الوطني الذي سانده خلال الدور نصف نهائي والنهائي وقال: “بلماضي كان حاسما بالنسبة لي، لقد ساندني ومنحني الثقة التي كنت بحاجة لها”.

كما عاد ظهير المحاربين بالحديث عن تتويج الجزائر بكأس أمم أفريقيا 2019 التي أقيمت في مصر، موضحا أن المنافسة لم تكن سهلة، إلا أن الجميع يتفق أن الجزائر استحقت التتويج باللقب القاري الثاني في تاريخها، وصرح بهذا الصدد: “التتويج بكأس إفريقيا كان مغامرة رائعة، المهمة لم تكن سهلة، ولكن الجميع يتفق على أن فوزنا بها كان مُستحقا”.

“تلقيت عديد العروض لكن المفاوضات لم تتواصل..”

وعن عدم إمضائه في أي فريق في الميركاتو الماضي، أوضح لاعب نادي رين السابق انه تحصل على العديد العروض ودخل في مفاوضات مع بعض الفرق على غرار نوتنغهام فوريست، مونبلييه واسبانيول، إلا أن المفاوضات توقفت، واستطرد: “لقد تلقيت عديد العروض في الميركاتو الماضي فهناك عروض لم تعجبني وهناك من أعجبتني لكن المفاوضات كانت تصل لطريق مغلق ولا ادري السبب..”، وختم كلامه: “لم أكن أتوقع أنني سأجد نفسي دون فريق وأتابع المباريات من المنزل، حيث قدمت موسما جيدا وتوجت بكأس إفريقيا مع الجزائر لكن وكيل أعمالي لم يقم بعمله كما ينبغي”.

إيسري.م.ب