خرجت المحامية الأستاذة ريمة شعيبي، والمنتخبة في المجلس الشعبي الولائي لميلة، عن صمتها، وأكدت في منشور لها على صفحتها في “الفايسبوك”، أنها غير معنية بمديرية حملة المترشح عبد المجيد تبون، وأنها لا علاقة لها لا من قريب ولا من بعيد بحملته الانتخابية، مؤكدة أن الاسم الذي ورد في القائمة “شعيبي ريمة” لا يعني بالنسبة لها أي شيء، وأنها ترفض أن تكون لها أية صلة بالموضوع.