المنتخبان يتواجدان في التصنيف الثاني وتواجدهما في مجموعة واحدة مستحيل

طلب هيرفي رونار مدرب المنتخب المغربي لكرة القدم، مواجهة المنتخب الوطني الجزائري في لقاء ودي تحضيري قبل انطلاق فعاليات كأس أمم إفريقيا القادمة بمصر.

وكشفت تقارير إعلامية مغربية أن الإتحاد المغربي لم يتقدم بطلب رسمي بعد للاتحاد الجزائري لكرة القدم، على أن يقوم بذلك في الأيام القليلة القادمة.

ويبدو أن العودة القوية التي سجلها المنتخب الوطني على مستوى الروح القتالية واللعب الجماعي بدرجة أقل قد جعله محطة هامة لعديد المنتخبات التي تسعى للوقوف على استعدادها أمام منتخب “محاربي الصحراء” على غرار مصر كما سبق وان ذكرنا ليأتي الدور حاليا على المنتخب المغربي.

هذا وقد يوافق الناخب الوطني على برمجة لقاء ودي أمام المنتخب المغربي قبل انطلاقة المنافسة الرسمية، لاسيما وان الجزائر والمغرب سيتواجدان بشكل كبير في التصنيف الثاني ما يعني عدم وقوعهما في نفس المجموعة في التصفيات.

إيسري.م.ب