عدد الزبائن قفز إلى 15.5 مليون

سجّلت شركة “جازي” الرائدة في تقنيات الإتصالات الرقمية زيادة في رقم أعمالها ليصل إلى 24.4 مليار دينار خلال الربع الثالث من السنة الجارية مع عدد زبائنها الذي وصل الى 15.5 مليون خلال الفترة ما بين ديسمبر 2017 إلى نهاية سبتمبر 2018 .

وأفاد بيان للشركة “جيزي” تحوز “السلام” نسخة منه، أن الحركية الإيجابية التي استمرت طوال الربع الثاني من السنة، أدّت إلى زيادة متتابعة بنسبة 0.8 بالمائة في الربع الثالث من السنة الجارية، كما عرفت الشركة زيادة في عدد زبائنها بنسبة أربعة بالمائة منذ ديسمبر 2017 ليصل العدد حاليا الى 15.6 مليون زبون اعتبارا من 30 سبتمبر 2018.

هذا وسجّلت جازي –حسب البيان – نموا متتاليا في رقم أعمالها بنسبة 5.6 بالمائة ليصل إلى 24.4 مليار دينار، كما نمت إيرادات الانترنت بنسبة 71.8 بالمائة ما يعادل 5.7 مليار دينار بفضل الاستخدام المتزايد للإنترنت المحمول، زيادة على استفادت شركة “جازي” من تنفيذ إستراتيجية تسعير تنافسية للغاية منذ جانفي 2018.

هذا وارتفعت الأرباح قبل الفوائد والضرائب والإهتلاك والإطفاء إضافة الى هامش الأرباح قبل الفوائد والضرائب والإهتلاك والإطفاء بنسبة 9.2 بالمائة و 1.5 نقطة مئوية على التوالي مقارنة بالربع الثاني بسبب نمو الإيرادات وتحسن تكاليف التشغيل.

في المقابل، انخفضت الأرباح قبل اقتطاع الفوائد والضرائب والإهتلاك والإطفاء بنسبة 13.7 بالمائة على أساس سنوي و ذلك بسبب انخفاض الإيرادات.

وأوضح البيان، أن شركة “جازي” اتبعت استراتيجية عمل استباقية في سياق انخفاض النمو الاقتصادي وارتفاع التضخم، من خلال التركيز على الصوت والانترنت من خلال إطلاق العروض الدائمة والترويجية مسترشدة بخطة عمل مرحلية تهدف الى زيادة قيمة الزبون وتلبية توقعاته.

وكانت “جازي “قد نجحت في الانتقال إلى منصة رقمية جديدة وهو ما يمثل خطوة هامة نحو رقمنة العمليات الأساسية، ما يؤدي حتما إلى سرعة اكبر في العمليات التجارية وخفة ومرونة اكثر في تسويق العروض وتحسين الخدمات الموجهة للزبون، حيث اعتمدت على عملية التحوّل الرقمي في رقمنة الشركة من خلال التحكّم وتطوير العروض التي تلبي توقعات الزبائن المتغيرة من خلال وسائل تسيير آلية متطورة.في نهاية الربع الثالث من سنة 2018

للتذكير، كانت خدمات الجيل الرابع لجازي خلال نهاية الربع الثالث من سنة 2018 تغطي 28 ولاية وأكثر من 25.4 بالمائة من سكان البلاد، في حين تغطي شبكة الجيل الثالث جميع الولايات وأكثر من 75.9 بالمئة من السكان.

سارة .ط