رؤوف.ح

هاجم رئيس الاتحادية الجزائرية لكرة القدم خير الدين زطشي من جديد محللي البلاطوهات ووصفهم بأصحاب المصالح الشخصية وأكد أن هدف المنتخب الوطني بقيادة جمال بلماضي في نهائيات كأس أمم إفريقيا 2019 سيكون الوصول إلى المربع الذهبي على الأقل.

وقال زطشي في تصريحاته أمس عن محللي الاستوديوهات الذين اتهم بالانقلاب عليهم بسبب مصالحهم الشخصية الضيقة :«هناك من كان يتمنى خسارة المنتخب، فقط للظهور في الأستديوهات وانتقاد شخصي والإتحادية الجزائرية، من اجل مصالحهم الشخصية لكن الحمد لله لقد وفقنا في التأهل، وبطريقة رائعة، احيي جمال بلماضي وطاقمه الفني، لكن يجب أن نبقي الأرجل في الأرض، خصوصا أن المنتخب وجد معالمه وبدا يعود لسكة الانتصارات» مضيفا بالقول بخصوص هدف الخضر في الكان المقبل الذي يتجه ليكون في المغرب وبدرجة أقل جنوب افريقيا بعد سحبه من الكاميرون:«أتكلم مع بلماضي بشكل دائم، هو مدرب طموح يريد النجاح ولا توجد أي منافسة  يلعبها إلا ويريد الفوز بها، ومن الطبيعي أن يكون هدفنا في كأس امم افريقيا القادمة هو الوصول الى نصف نهائي البطولة على الأقل، هناك سنعرف المستوى الحقيقي للمنتخب، حيث سنحتك بالمنتخبات الكبرى».

ومن جهة اخرى رفض الرد على السؤال الذي يترقب الجزائريون الاجابة عليه باهتمام كبير ملمحا الى أنه  يفضل السرية في التعامل مع قضية تدعيم لاعب ليون الفرنسي حسام عوار لتشكيلة المنتخب الوطني مستقبلا خاصة بعد الضغوطات التي بدأ يمارسها رئيس ليون جون ميشال أولاس للتأثير عليه مثلما حدث سابقا مع زميله في الفريق نبيل فقير الذي اختار فرنسا في آخر لحظة.