توعد المتقاعسين بالغلق ومصادرة السلعة

عاين أمس كمال رزيق، وزير التجارة  في زيارة فجائية ثلاثة فضاءات تجارية بولايتي الجزائر العاصمة وتيبازة وذلك لمراقبة الأسعار والوقوف الشخصي على مدى التزام مسيري هذه الفضاءات، التجار والمواطنين بالإجراءات الوقائية الخاصة التي اقرتها الحكومة لمجابهة تفشي وباء فيروس كورونا.

وخلال توقفه ببلدية دوادوة بولاية تيبازة وعند السوق المعروف بـ “سوق الديك الرومي” بمقطع خيرة لاحظ الوزير غياب أدنى شروط النظافة والحفظ وكذا عدم الإلتزام بمختلف الإجراءات التي أقرتها الحكومة لمجابهة وباء فيروس كورونا، وقد قدم الوزير جملة من التعليمات للجهات المعنية المشرفة على هذا السوق ورئيس البلدية مع منح 48 ساعة للإلتزام أو سيتم غلق هذا السوق نهائيا حفاظا على صحة المواطنين.

رضا.ك