توزيع 5 ملايين كيس سميد خلال الأيام الـ 10 الأخيرة

جدد كمال رزيق، وزير التجارة، تأكيده على أن المخزون الحالي من المواد الغذائية، سواء الخضر والفواكه، ومادة السميد، يكفي إلى غاية نهاية الثلاثي الأول من سنة 2021، فيما كشف رئيس جمعية التجارة والحرفيين عن توزيع أكثر من 5 ملايين كيس سميد خلال العشرة أيام الأخيرة.

أوضح الوزير، بأن الأسواق والفضاءات التجارية ستبقى مفتوحة، كما أن السلع بكل أنواعها متوفرة، داعيا المواطنين للابتعاد عن تخزين المواد الغذائية خاصة مادة السميد المتوفرة في المخازن، وطمأن في تصريحات صحفية أدلى بها أمس، سكان ولاية البليدة بخصوص تموينهم بالمواد الغذائية اللازمة، أين أكد بأن عملية تموين ولاية البليدة ستبقى مستمرة، مجددا تحذيره التجار المخالفين لتعليمات الوقاية من فيروس كورونا ومتوعدا إياهم بعقوبات صارمة، كما أكد أن التوزيع العشوائي للمساعدات أمر غير مقبول ويهدد صحة المواطنين.

من جهته، كشف حاج طاهر بولنوار، رئيس جمعية التجار والحرفيين الجزائريين، عن توزيع أكثر من 5 ملايين كيس سميد، من كافة الأحجام خلال العشرة أيام الأخيرة، مع استمرار عمل أكثر من 15 ألف مخبزة، وهو الأمر الذي يؤكد بأن المطاحن تعمل بطاقة إنتاجية تفوق 650 ألف قنطار أسبوعيا، وهو ما كشفت عنه من قبل وزارة الفلاحة.

جمال.ز