خصص للعملية 50 مليون دينار

كشف مدير الجزائرية للمياه بالبويرة، رمضان حوشان، أول أمس، أنه سيتم ربط عدة قرى ووسط مدينة بلدية أغبالو، بأقصى شرق ولاية البويرة، بشبكة المياه الصالحة للشرب، وذلك قبل الخامس جويلية الداخل.

وقال المتحدث، إن أشغال انجاز محطة ضخ جديدة في بوكلان (أغبالو)، وكذا شبكة تمتد على 10 كيلومترات تقترب من نهايتها، وبأنه سيتم استلام هاذين المشروعين في 5 جويلية 2019″.

واستنادا للتفاصيل المقدمة، فستمتد هذه الشبكة من محطة الضخ إلى القرى المختلفة، وبوسط المدينة لتموينهم، اعتبارا من “المنبع الأسود”، الذي يقع بمرتفعات بلدية سحاريج، وكذا اعتبارا من الآبار الستة (بمنسوب مياه يقدر بـ 20 لترا في الثانية)، المتواجدة في  توغزة.

وخصص غلاف مالي بقيمة 50 مليون دينار، لإنجاز هذا المشروع، الذي كان محل زيارة والي البويرة، مصطفى ليماني، وأعطى تعليمات صارمة، للشركة بضرورة احترام الآجال النهائية ومعايير الإنجاز.

وخلال زيارته لهذه البلدية الجبلية، وقف ليماني، على موقع الانهيار الأرضي الكبير الذي حدث في الشتاء الماضي، في سلوم وعلى الطريق الوطني 15، والذي رصد له غلاف مالي بقيمة 45 مليون دينار.

وبعين المكان، استفسر الوالي أيضًا، عن وتيرة الأشغال الخاصة، بإنجاز جدار دعم الذي وصلت نسبته 95 بالمائة، وفقا للبطاقة التقنية للمشروع.

وطالب ليماني، المسؤولين المعنيين بتسريع وتيرة العمل، من أجل إعادة فتح الطريق الوطني رقم 15، أمام سائقي السيارات خلال فترة لا تتجاوز شهر واحد، وبالتالي فك العزلة عن البلديات المتاخمة لولاية تيزي وزو.

يونس.ف