تساؤلات كثيرة طرحها الشارع الكروي بقسنطينة بخصوص ما يحصل في رابطة الهواة والتي أضحت تبرمج اللقاءات من دون أي رؤية مع رابطة المحترف الأول والثاني وإلا كيف نفسر برمجتها لقمة مولودية قسنطينة أمام شباب باتنة في نفس اليوم الذي تم برمجة لقاء السي.آس.سي أمام البرج حيث أن لقاء الرديف سيكون في نفس توقيت قمة الهواة وهو ما جعل الأمن يراسل الجهات المعنية من اجل تأخير لقاء الموك إلى غاية السبت.