انتقد المدرب السابق للمنتخب الجزائري رابح سعدان في تصريح له مع قناة بين سبورت  الاتحادية الجزائرية لكرة القدم التي لم تقدم له أي استدعاء أو منصب ضمن الاتحادية بالرغم من إنجازاته التي قدمها لصالح المنتخب في فترة صعبة حيث صرح سعدان: “لدي خبرة كبيرة في المجال لكن الجزائر لم تتصل بي ولو لتقديم محاضرة رياضية”.

كما أشاد المدرب السابق بإنجازاته  قائلا ” لقد أخرجت المنتخب الجزائري من بئر وتمكنت من تأهيله للمونديال، لكني لم ألقى التقدير الكافي” كما صرح في حديثه عن مشاكل القطاع مؤكدا : “أن مشكل الجزائر يكمن في التسيير، والقطاع فيه مسيرون ليس لهم علاقة بكرة القدم يقومون بتسيير الكرة في الجزائر، عرفت قدري في الجزائر  وانسحبت من التدريب وبقيت كمدير تقني فقط”.