بسبب خلاف حول آلة لطباعة الأوراق

أقدم رئيس منظمة التضامن الوطني الطلابي بجامعة “علي لونيسي” بالعفرون في البليدة، على طعن طالب يبلغ من العمر 28 سنة داخل كلية العلوم الاقتصادية والتجارية وعلوم التسيير بواسطة مفك براغي “ترنفيس” على مستوى الرقبة مما تسبب له في جروح بليغة ونزيف حاد.

الإعتداء وقع أثناء قيام رئيس المنظمة الطلابية ذاتها باستنساخ بعض الأوراق بآلة طباعة، وخلال ذلك نشب بينه وبين الضحية خلاف تطور إلى عراك جسدي عنيف، أقدم خلاله المتهم بضرب الضحية بواسطة مفك براغي على مستوى الرقبة وسط دهشة الطلبة، وعلى خلفية ذلك تدخلت مصالح الحماية المدنية ونقلت الضحية إلى مصلحة الاستعجالات بمستشفى العفرون، قبل أن يتم تحويله إلى مستشفى فرنس فانون بالبليد.

هذا وقامت مصالح الدرك الوطني بفتح تحقيق لتحديد سبب الحقيقي لوقوع الحادث.

بلال.ع