إعتبر 2019 سنة بيضاء لأصحاب المؤسسات

رافع محمد سامي آقلي، الرئيس الجديد لمنتدى رؤساء المؤسسات، لضرورة تبني جملة الإصلاحات على النظام الإقتصادي الوطني الذي أكد أنه يعيش حالة من الخمول والركود، معتبرا 2019 سنة بيضاء لأصحاب المؤسسات.

أكد خليفة علي حداد، على رأس أكبر تجمع لرجال الأعمال في البلاد، خلال ترؤسه أمس إجتماعا خصص لمناقشة الدخول الاجتماعي للمنتدى حضره جل الأعضاء، بالإضافة إلى مجموعة من الخبراء والاقتصاديين، وكذا مدراء المؤسسات، أن الأوان قد حان لإنقاذ المؤسسات الاقتصادية وتسهيل إنشاء المؤسسات أمام الجميع بمحاربة البيروقراطية، ومنح الشركات الاستقلالية وحرية الإستثمار، وتساءل في هذا الصدد “لماذا تتدخل الخزينة لاستيعاب عجز أو إفلاس المجمعات العمومية ولا تفعل نفس الشيء مع القطاع الخاص ..؟”، وأبرز محمد سامي آقلي، في هذا الصدد أنه لم يعد لزوما التحدث اليوم عن القطاع الخاص والعمومي بل بات من الضروري التحدث عنهما على حد سواء في إطار منظومة إقتصادية متكاملة.

رشيد.غ