وقع على مراسيم إنهاء مهام ولاة وترقية ضباط في الجيش

وقّع رئيس الدولة، عبد القادر بن صالح، على مراسيم تخص إنهاء مهام 6 ولاة وإحالتهم على التقاعد، من بينهم عبد القادر زوخ، الوالي السابق للعاصمة، وأخرى تتضمن ترقية ضباط من الجيش الوطني الشعبي.

بموجب مرسوم رئاسي مؤرخ في 16 شعبان عام 1440 الموافق لـ 22 أفريل 2019، صدر في العدد الأخير من الجريدة الرسمية، تم إنهاء مهام محمد بلكاتب، وفريد محمدي، واليا ولايتي الطارف، وسوق أهراس على التوالي، بالإضافة إلى إنهاء مهام أحمد مقلاتي، في ولاية الأغواط، وناصر معسكري، في ولاية سطيف مع إحالة الأخير على التقاعد، كما تم – يضيف المصدر ذاته – إنهاء مهام والي العاصمة السابق عبد القادر زوخ، في ولاية الجزائر، لإحالته على التقاعد ومحمد سلماني في ولاية بومرداس.

هذا وأشرف عبد القادر بن صالح ، أول أمس وطبقا لأحكام الدستور لاسيما المواد 91 و102، على التوقيع على مراسيم رئاسية تتضمن ترقية ضباط عاملين في صفوف الجيش الوطني الشعبي، وكذا المراسيم الرئاسية المتضمنة إسداء الأوسمة للمستخدمين العسكريين والشبيهين، ابتداء من تاريخي الخامس جويلية المقبل والفاتح نوفمبر القادم.

هارون.ر