السماح للمواطنين بدفع مستحقاتهم بالتقسيط

أعلن شاهر بولخراص، الرئيس المدير العام للمجمع، أن قيمة فواتير الكهرباء والغاز غير المدفوعة من طرف زبائن سونلغاز، بلغت أزيد من 60 مليار دج، مؤكدا أن المؤسسة مستعدة لتقديم كل التسهيلات لدفع هذه الديون المستحقة على زبائنها، سواء كانوا عائلات أو إدارات أو متعاملين اقتصاديين.

أوضح بولخراص، في تصريحات صحفية أدلى بها أمس على هامش حفل تنصيب لجنة الأخلاقيات لـ “سونلغاز”، أن المؤسسة قررت باعتبارها مؤسسة مواطنة، عدم قطع التيار الكهربائي إلى غاية انتهاء الازمة الصحية، وذلك من أجل السماح للمواطنين باجتياز هذه المرحلة الصعبة، مبرزا أن هذا القرار نجم عنه تراكم الفواتير غير المدفوعة وهو ما ستتعامل معه سونلغاز بطريقة شفافة ومرنة، من خلال فتح قنوات الاتصال مع المعنيين والسماح لهم بدفع مستحقاتهم بالتقسيط.

ومن جهة أخرى أكد الرئيس المدير العام لـ “سونلغاز”، أن مصالحه اتخذت جميع التدابير للاستجابة لمتطلبات فترة الصيف التي تعرف عادة معدلات استهلاك عالية، لاسيما من خلال برنامج الصيانة الدوري لمنشآت الشبكة وتجنيد فرق تدخل لإصلاح الاعطاب المتحملة بأقصى سرعة ممكنة، مضيفا أن الانتاج الوطني من الكهرباء سجل مستويات كافية لمواجهة ارتفاع قوي للطلب والذي بلغت ذروته الصيف الماضي 15.600 ميغاواط.

بلال.ع