أكد أن السويسري فراي أفضل من “سوبر سليم”

فتح ميميت ديمركل الإعلامي التركي النار على المهاجم الدولي الجزائري إسلام سلميان لاعب نادي فنرباخشة التركي، على خلفية الأداء الذي قدمه مع فريقه خلال المواجهة التي خسرها بهدف لثلاثة أمام نادي أنقرة غوجو، حيث تعرض لاعب ليستر سيتي السابق للطرد في (د71) وكان فريقه متأخرا بهدف نظيف ليتلقى بعدها ثنائية، جعلته يتدحرج للصف الـ15 برصيد 9 نقاط من 10 مباريات لعبها الفريق على بعد 4 نقاط من صاحب المركز الأخير.

وأوضح ميميت قائلا: “لم أكن أتوقع ان يكون سليماني أسوأ مهاجم أجنبي في صفوف الكناري”، وأضاف: “يبدو وكأنه غير جاهز كما انه يفتقد الرغبة دون تناسي مستواه السيء”.

وفي الأخير قارن الإعلامي التركي مستوى سليماني بالسويسري فراي، موضحا أن الأخير كان أفضل من مهاجم الخضر، واستطرد: “حسب رأيي فإن السويسري فراي كان أسوأ مهاجم مر على النادي لكني أعتقد ان سليماني تجاوزه حيث أن الأول يعد أفضل منه”.

ويمر لاعب نادي سبورتينغ لشبونة الأسبق ببداية موسم صعبة للغاية حيث لم يتمكن من التألق مع البطولة التركية ما جعله يقدم مستويات ضعيفة للغاية بسبب غياب الفعالية وغياب النتائج الإيجابية.

يذكر أن إدارة النادي قررت إقالة أمس، المدرب الهولندي كوكو، ليكون الثنائي الجزائري سليماني وزميله ياسين بن زية على موعد اليوم أو غدا لمعرفة هوية المدرب الجديد الذي سيشرف على النادي.

سليماني مهدد بعقوبة قاسية ويغيب رسميا عن الداربي

وسيكون سليماني مهددا بعقوبة قاسية بعدما قام بالاحتجاج على قرار الحكم ليتعرض للطرد مباشرة من قبل الحكم الذي أدار اللقاء الذي خسره ناديه أمام أنقرة غوجو، وهو الأمر الذي يجعل نجم الخضر يغيب رسميا عن لقاء الداربي الذي يلاقي فيه ناديه فنرباخشة المضيف غلطة سراي يوم الجمعة القادم.

إيسري.م.ب