يفضل استمراره في الاعمال الخيرية

أثنى فيسنتي ديل بوسكي المدير الفني السابق لمنتخب إسبانيا، على البداية الجيدة للمدرب الحالي للماتادور، روبرت مورينو، بتحقيق انتصارين متتاليين في تصفيات بطولة الأمم الأوروبية أمام رومانيا وجزر فارو.

وأكد ديل بوسكي في تصريحات صحفية على هامش حضوره لفعالية إسبانية “البداية إيجابية والانتصاران سيمنحان الثقة للمجموعة. هو مدرب شاب يمتلك الدوافع والرغبة في تحقيق أشياء مهمة مع اللاعبين”.

واستبعد ديل بوسكي إمكانية عودته للتدريب، مؤكدا أن تركيزه منصب حاليا مع دوره في الأعمال الخيرية، وحضور أكبر عدد منالفعاليات التي تتم دعوته إليها.

وكان الاتحاد الإسباني لكرة القدم قد أعلن فيجويليةالماضي، اختيار روبرت مورينو كمدرب جديد للمنتخب الأول، خلفا للويس إنريكي الذي استقال من منصبه لأسباب عائلية.