عاد أندي ديلور لتدريبات فريقه مونبولييه الفرنسي بسرعة وبجدية كبيرة بعد أن قطع عطلته الصيفية القصيرة التي استفاد منها.

وتدرب نجم الخضر الجديد منفردا في أول حصة تدريبية له تحضيرا للموسم الجديد الاثنين، وخاض صباح الثلاثاء الحصة التدريبية كاملة مع المجموعة حيث أبهر مدربه الذي تفاجأ بعودته السريعة ولم يخيب ظنه خصوصا وانه يعول عليه كثيرا في الموسم المقبل.

ومن جهة أخرى استجاب موقع لعبة الفيفا الشهيرة الى طلب اندي ديلور وقامت بتغيير جنسيته الرياضية الى الجزائرية بعدما وضعوه كلاعب فرنسي حيث تم وضع اللاعب المنتشي بلقب كأس افريقا في اول تجربة مع الخضر في المنتخب الجزائري في اللعبة الشهيرة.

رؤوف.ح