تحدث جيانلويجي دوناروما، حارس ميلان، عن الخطأ الذي ارتكبه ضد سامبدوريا، أمس السبت، وتسبب في خسارة فريقه بنتيجة (0-1) ضمن منافسات الجولة الـ29 من الدوري الإيطالي.

وكان دوناروما قد أهدى غريغوري ديفريل، مهاجم سامبدوريا، الكرة ليضعها في شباك ميلان خلال الدقيقة الأولى من المباراة.

وقال حارس ميلان، في تصريحات أبرزها موقع “كالتشيو ميركاتو” الإيطالي: “أعتذر للجميع وأشكر زملائي الذين حرصوا على دعمي بعد الخطأ”.

وأضاف: “الأخطاء يمكن أن تحدث، لاسيما عندما يكون الفريق معتمدًا على بناء اللعب من الخلف، وأنا حزين لأن الفريق لم يحصل على أي نقطة من المباراة”.

وتابع: “في العام الماضي لم أكن أعيش أي وقت سهل ولكنني تجاوزت الأمر، ولذلك أستطيع تخطي هذا الخطأ أيضًا”.

وواصل: “لا بد أن أبقي رأسي مرفوعة ولا أتوقف عن العمل، ولحسن حظي فإن الفريق سيخوض مباراته المقبلة يوم الثلاثاء”.

وأتم: “كوالياريلا؟ إنه صديق رائع لقد قابلته في المنتخب الإيطالي وأحب أن أشكره لأنه جاء لمواساتي مباشرة في المباراة”.