وفاق سطيف

سارع الرئيس حسان حمار الى التواصل مع المدرب السابق لشبيبة القبائل دوما من اجل الاشراف على العارضة الفنية للوفاق وحسب المعلومات المتوفرة لدينا فالكوتش منح مهلة للتفكير مع التأكيد على انه موافق مبدئيا على خوض تجربة جديدة وهو ما سيجعل الكوتش على مقربة من الحلول بسطيف من اجل مناقشة الكثير من الامور الخاصة بأمر قيادته العارضة الفنية خاصة وان الادارة معجبة بعمله الكبير الذي قام به في شبيبة القبائل.

أطراف تريد إقناع العمري وعروسي بالعودة ولكن

يذكر ان اطرافا تسعى لاقناع الثنائي العمري وعروسي بضرورة العودة الى البيت من اجل حماية النادي خاصة وانهما يمتلكان الامكانات والخبرة التي تسمح لهما بوضع الفريق على اسس صحيحة يذكر ان الوفاق ينتظر انهاء بعض الامور من اجل الشروع في اعداد القائمة النهائية التي يضمن بها الرئيس ركائزه وحتى عناصر جديدة لاسيما وان الانصار يتخوفون من امكانية ضياع موسم الوفاق.

الأنصار يطالبون بوضع اليد في اليد لقيادة رشيدة للوفاق

من جهة اخرى يأمل عشاق الوفاق في وصول حمار وسرار الى اتفاق نهائي يسمح لهما بالعمل سويا وذلك بتجاوز الخلافات التي كانت بينهما وهذا لوضع الفريق في السكة الصحية خاصة وان تقوية العمل سيعيد الوفاق الى امجاده وذلك على امل تحسين اوضاع الوفاق التي عرفت اهتزازا في الموسمين الاخيرين وبالتالي فوضع اليد في اليد سيجعل النادي ينتعش ويحقق المبتغى.

هشام رماش