طالب بغزو الجماهير الجزائرية لمصر من أجل تشجيع الخضر

عبر عز الدين دوخة حارس المنتخب الوطني المحترف في صفوف الرائد السعودي عن ثقته الكاملة في ذهاب الخضر بعيدا في بطولة أمم إفريقيا 2019 التي ستحتضنها مصر جوان القادم، وفتح النار بطريقة غير مباشرة على الناخب الوطني السابق رابح ماجر بسبب تهميشه له رفقة رايس مبولحي قبل أن يعيدهما خليفته جمال بلماضي، لحراسة عرين المنتخب، كما أكد حارس الحراش السابق رضاه عما يقدمه في تجربته بالدوري السعودي مصنفا مواطنيه مبولحي وماليك عشلة كأفضل حارسين بالسعودية.

وبعد أن عبر بمستوياته مع الرائد السعودي ووصفه الدوري هناك بأحد أصعب البطولات العربية خصوصا بعد زيادة اللاعبين الاجانب، تطرق للحديث عن المنتخب الوطني وقال عاشق فريق برشلونة الاسباني والحارس البرازيلي ديدا بخصوص سر ابعاده عنه الموسم الماضي :” غيابي عن المنتخب الجزائري كان بسبب خلاف في وجهات النظر، ففي الموسم الماضي، كان مدرب المنتخب السابق، رابح ماجر، يرى أن الدوري السعودي ضعيف، لذلك ابتعدت أنا وزميلي رايس مبولحي عن المنتخب”، وأضاف يقول في هذه النقطة :”وفي الفترة الأخيرة، عندما تسلم تدريب المنتخب الجزائري، جمال بلماضي، عدنا للفريق الوطني مجددا، وهو مدرب لديه فكر ومنطق”.

وبخصوص إمكانية تواجده في قائمة بلماضي المعنية بخوض غمار بطولة إفريقيا 2019 ما بين 21 جوان و19 جويلية القادمين قال بثقة :” أكيد بإذن الله سأكون موجودًا”، مستغلا الحديث عن الكان لتوجيه رسالة للجزائريين يدعوهم فيها لغزو مصر حين قال:” ننتظر من الجمهور الجزائري، الشيء الكثير في بطولة إفريقيا، وبإذن الله نذهب لأبعد نقطة ممكنة في البطولة، ونحن قادرون على التتويج، لأننا نملك منتخبًا قويًا، فضلا عن ظروف إقامة البطولة في مصر الشقيقة، والتي تساعد على تواجد الجمهور بكثافة، أفضل من إقامتها في دول إفريقية أخرى”، معبرا عن فخره في الأخير بمساندة وإشادة كافة الجماهير السعودية، وليس جماهير الرائد فقط على حد قوله.

رؤوف.ح