عاشت أسرة وفاق سطيف ليلة الأحد اوقاتا عصيبة للغاية بعد الهلع الذي سببه خبر تعرض رحيم دغموم النجم الصاعد مع رديف الفريق  لحادث مروري خطير، قبل أن تصل الأخبار المطمئنة التي تقول بأن اللاعب الشاب لم يصبه أي مكروه وهو في حالة جيدة ومتواجد بالمنزل العائلي.