المجلس العسكري الانتقالي يعين رئيسا جديدا للاركان

دعت واشنطن، لندن والنرويج الأطراف السودانية للجلوس الى طاولة الحوار لضمان الانتقال السلمي لحكم مدني على أراضيها.

افادت الدول الثلاث في بيان مشترك نشره موقع “Foreign Office” على تويتر، أنه رغم تعهّد رئيس المجلس العسكري بتسليم السلطة لحكومة مدنية تم تعليق الدستور وحل البرلمان، مضيفة أن السودان يحتاج لانتقال منظم إلى حكم مدني يقود إلى انتخابات تجرى ضمن إطار زمني معقول.

وشدّد البيان الثلاثي على ضرورة ألا تواجه الاحتجاجات السلمية بالعنف من أي جانب، داعيا جميع الأطراف السودانية للدخول في حوار شامل يجرى بمصداقية وسرعة للانتقال لحكم مدني.

كما دعت الدول الثلاث المجلس العسكري الانتقالي إلى اتخاذ الخطوات اللازمة لبناء الثقة مع المواطنين وقدّمت جملة من الاقتراحات تمثلت في الالتزام بالتعهد المتعلق بالإفراج عن جميع المحتجزين السياسيين، وحشد الدعم المحلي والدولي للمساعدة في مواجهة التحديات العديدة الملحة التي يواجهها السودان.

هذا وأعلن المجلس العسكري الانتقالي في السودان، امس عن تعيين الفريق أول ركن هاشم عبد المطلب أحمد بابكر رئيسا للأركان.

سارة .ط