سلطت أول أمس الصحافة الأجنبية، الضوء على دور الجزائر في الملف الليبي، وأطنبت جميعها في الإشادة باستعادة بلادنا لدورها الدبلوماسي في المنطقة، من خلال نجاحها إلى حد الآن بالدفع نحو حل سياسي سلمي لأزمة هذا البلد الشقيق، بعيدا عن أي تدخل أجنبي، وذلك باستغلال ثقلها الدبلوماسي الذي وصف بـ “التاريخي” في المنطقة.