أكدت أنها لم تستلم أي تقرير لحد الساعة

اعتبرت شركة دانون جرجرة الجزائر، اتهامات مديرية التجارة لولاية البليدة، خاطئة وأن العقوبات الناتجة عن ذلك مجحفة.

واستغربت الشركة ذاتها، في بيان نشرته على صفحتها الرسمية في “الفيسبوك”، من غياب الإجراء الكتابي، وعدم السماح للشركة بالمعارضة، حيث لم تستلم أي تقرير لحد الساعة، خاصة وأن هذا الإجراء أدى إلى قرار جسيم وهو تشميع المصنع بالبليدة، وأضافت دانون جرجرة الجزائر: “حاولنا عديد المرات الاتصال بالسلطات المحلية لفهم تفاصيل هذا القرار دون جدوى”، وقالت دانون جرجرة الجزائر، إنها واثقة من جودة منتجاتها، حيث تخضع لمتطلبات الجودة الدولية، التي تلتزم بها بشدة، مؤكدة أن جميع المواد الأولية المستخدمة في منتجاتها مطابقة للمعايير”، موضحة أن الصور التي تم تداولها عبر شبكات التواصل الاجتماعي، خارجة عن الموضوع، ولا علاقة لها مع خطوط الإنتاج الفاعلة في مصنع البليدة، لأنها تتعلق بخط إنتاج تم إيقافه.

وأشار البيان إلى أن الشركة موجودة في الجزائر منذ 20 عاما، ورائدة في مجال جمع الحليب منذ 2006، حيث تجمع 48 مليون لتر من الحليب سنويا، وتوظف 1200 عامل جزائري.

بلال.ع