يبدو أن المصائب لا تأتي فرادى، فبعد إصابة الدولي الجزائري رايس مبولحي حارس المرمى الأساسي للفريق الأول لكرة القدم بنادي الاتفاق السعودي، بكسر في إصبعه أنهت موسمه وجعلته مهددا بالغياب عن الكان مع الخضر، تعرض الحارس الثاني أيضاً، لاتي الشرقية عبدالله الصالح لإصابة خطيرة لينتهي الموسم بالنسبة له أيضاً حيث أعلن الموقع الرسمي لنادي الاتفاق :«في العيادة الطبية، كشفت الفحوصات عن تعرض اللاعب عبد الله الصالح لكسر في أحد الأضلاع، حيث سيغيب لأربعة أسابيع» ما اضطر الجهاز الفني بقيادة البرتغالي هيلدر كريستوفاو   الاستنجاد بالحارس الثالث محمد الحايطي بالإضافة إلى تصعيد الحارس الأساسي بدرجة الشباب ليكون احتياطياً للحايطي والتفكير بلامغامرة في اعادة مبولحي