تساءل سكان حي 500 مسكن ببن ظنون في خميس الخشنة عن الوعود التي قطعها لهم المير الحالي بودلاعة خلال الحملة الإنتخابية والذي وعدهم بالربط بمختلف الشبكات من غاز وقنوات الصرف إلى جانب توفير المرافق الضرورية من مدرسة ابتدائية حيث ما يزال تلاميذ الحي يقطعون الكيلومترات من أجل الإلتحاق بمؤسساتهم التربوية معرضين حياتهم لخطر السيارات وشاحنات الوزن الثقيل.

السكان أكدوا أن المشكل على مستوى بلدية خميس الخشنة يكمن في التسيير وليس المال.