ولاية وهران تسخّر الوسائل المادية والبشرية اللازمة

شكّلت مصالح الحماية المدنية والمصالح الامنية بالتنسيق مع حرس السواحل خلية أزمة بأمر من مولود شريفي والي ولاية وهران للبحث عن المهاجرين غير الشرعيين الـ20 المفقودين بعرض البحر بعد انقلاب قارب مطاطي كان على متنه 29 “حراقا” بسواحل تنس في الشلف أين تم إنقاذ تسعة أشخاص فيما غرق البقية.

خلية الأزمة سخرت لها كل الوسائل المادية والبشرية بعد تجند كل من المصالح المذكورة أعلاه للانطلاق في البحث عن “الحراقة”، بالتنسيق مع وحدات حرس السواحل لعين تموشنت، مستغانم والشلف.

وكانت مصالح الحماية المدنية لولاية وهران قد جنّدت 20 زورق نصف صلب، 10 زوارق مطاطية و40 غطاسا للبحث عن المفقودين.

ق.وسام