مولودية قسنطينة

خلفت الهزيمة الأخيرة في عين الفكرون آثارا سلبية على فريق مولودية قسنطينة من جميع النواحي بعد أن خرج النادي رسميا من سباق المنافسة على الصعود بفقدانه لكامل حظوظه ومن بين أولى المطالب التي يطالب بها أنصار المولودية هو التغيير الجدري على مستوى هرم القبة البيضاء وذلك بمحاسبة ومغادرة كل من تسبب في تضييع الصعود هذا الموسم بعد أن تعالت الأصوات من هنا وهناك لتنحية الرئيس الحالي بلغرابلي.

بلغرابلي أخفق في تحقيق الهدف والكل يريده خارج الموك

ومن بين الرؤوس التي يطالب الأنصار بتنحيتها في أقرب الآجال هو الرئيس الهادي بلغرابلي الذي فشل في مهمته وفي قيادة النادي إلى بر الأمان وهو الذي جاء الصائفة الماضية بمشروع إعادة المولودية إلى مكانتها الحقيقة وتحقيق الصعود في أول موسم له إلا أنه لم يتمكن من تحقيق ذلك ولم يكن أحسن من سابقيه أو ربما أسوأ منهم بما أنه ودّع المنافسة منذ جولتها 19 وأدخل الفريق في عطلة مبكرة نتيجة كل ما حصده الرئيس منذ بداية الموسم من خيارات غير صائبة وتسيير عشوائي جر الفريق إلى ما وصل إليه حاليا.

ليموكيست يطالبون السلطات الولائية بالتدخل من الآن

هذا واكد أنصار المولودية على ضرورة نقل إنشغالاتهم ومشاكلهم إلى السلطات المحلية للولاية وعلى رأسها الوالي سعيدون ورئيس المجلس الشعبي الولائي عميرش من أجل التدخل سريعا لمحاسبة الفاشلين من الإدارة الحالية الذين وعدوا ولم يوفوا وأيضا المطالبة بالتغيير سريعا كما سيرمي “ليموكيست” الكرة في مرمى الولاية من أجل تبني مشاكل المولودية وإخراجها من أزمتها وهذا بإيصال صوتهم بقوة.

هشام رماش