نجم مقرة

اعتبر مدرب نجم مقرة محمد الهادي خزار نتيجة التعادل في عين مليلة عاملا محفزا ومهما خاصة من الجانب المعنوي لكن لا يمكن أن يخفي النقائص التي ما زالت تعاني منها التشكيلة موضحا أن الطاقم الفني ينتظره عمل كبير من أجل تدارك السلبيات ومعالجة الثغرات.

وقد قال خزار في هذا الصدد إنه بصدد فتح ورشة حقيقية وعلى مختلف المستويات مبرزا التجاوب الكبير للاعبين مع نمط عمله الأمر الذي سيساعد برأيه على التخلص من السلبيات ويساهم في بلوغ الجاهزية المطلوبة والتي ستأتي في نظره مع مرور الجولات.

كسب الرهان منذ البداية ويرغب في استعادة المصابين

هذا وانطلاقا من كسبه أول رهان له على رأس العارضة الفنية لممثل الحضنة رغم غياب 5 لاعبين منهم الطيب ماروسي وكذا العرفي وهبال لم يتوان التقني القسنطيني في التأكيد على أن أولويته سترتكز على معالجة الجانب الذهني لاستعادة الثقة بالنفس لرفقاء بولعينصر مشيرا إلى أنه لمس وجود حالة من الوعي لدى أشباله لتحسين المستوى العام للفريق بداية من اللقاء المقبل أمام مولودية الجزائر.

شرع في بناء التوليفة القادرة على تحقيق الانتصارات ويمني النفس في اللعب داخل ميدانه

وفي هذا الاطار فقد أعلن الكوتش عن شروعه في التحضير لهذا الموعد الهام الذي يريده أن يكون محطة للتأكيد معربا عن أمله في استعادة فريقه ملعبه ليكون بذلك ورقة إضافية له سيما بعد استنفاد عقوبة “الويكلو” وعودة الجماهير إلى المدرجات يذكر أن الإدارة التزمت بصرف منحة التعادل أمام أبناء قريون قبل الخرجة الرسمية القادمة من باب التحفيز وتنتظر موافقة السلطات على الاستقبال بالمسيلة.

هشام رماش