أكد الخبير التحكيمي الإسباني أندوخار أوليفر، أن ركلة الجزاء التي احتسبت لمصلحة جوفنتوس الإيطالي أمام أتلتيكو مدريد الإسباني، في إياب ثمن نهائي دوري أبطال أوروبا، غير صحيحة.

وحصل بيرنارديسكي على ركلة جزاء، بعد دفع من أنخيل كوريا، حولها البرتغالي كريستيانو رونالدو في المرمى، ليسجل ثالث أهداف اليوفي في الدقيقة 86.

وقال أندوخار خلال تحليله لصحيفة “ماركا”: “أرى أن الكرة لم ترتق إلى احتساب ركلة جزاء، الدفعة لم تكن قوية”.

وتابع أندوخار “لكن يبقى القرار بحسب تقدير الحكم بيورن كويبرس للكرة”.

وخطف جوفنتوس، بطاقة التأهل إلى ربع نهائي دوري أبطال أوروبا، بعدما حول هزيمته في الذهاب (0-2) أمام أتلتيكو مدريد الإسباني، إلى انتصار ثمين في الإياب على أرضه بثلاثية دون رد.

ثلاثية السيدة العجوز، حملت توقيع البرتغالي كريستيانو رونالدو في الدقائق 27 و48 و86 من ركلة جزاء.