مالكها اعتبر ذلك رقابة قبلية

طالب الجنرال المتقاعد خالد نزار دار النشر “الوطن اليوم”، بأن تسحب ما كتبه عبد العزيز بوباكير في حقه في كتاب “بوتفليقة رجل القدر” وعدم نشره.

وأرسل عجال حميد محامي الجنرال خالد نزار رسالة عنوانها “إعذار شبه قضائي”، يطلب فيها أن يتم سحب كل ما هو مشين في حق الجنرال، حيث هدّد باللجوء إلى القضاء إذا نٌشر الكتاب.

ونشر كمال قرور الكاتب والإعلامي صاحب دار النشر “الوطن اليوم” على صفحته الخاصة “فايسبوك”، أنه “في سابقة خطيرة، تخنق الرأي وتكمم الأفواه، محامي الجنرال خالد نزار يطالب الوطن اليوم للنشر، بحذف كل ما يسيء إلى الجنرال نزار في كتاب “بوتفليقة رجل القدر” للأستاذ عبد العزيز بوباكير الذي صدر اليوم، ويهدّد بالمتابعة القضائية”. وأضاف قرور، “الحقيقة أن ‘الوطن اليوم’ مؤسسة محترمة ولها سمعة ومصداقية، التزمت بنشر الكتاب من باب تنوير الرأي العام لفهم تاريخنا المعاصر الذي تتشابك فيه مصائر شخصيات وطنية كثيرة، وكل من قرأ المخطوط أثنى عليه وزكاه للنشر”، موضحا أنه “ولو رأت المؤسسة في الكتاب ما يمّس بخصوصية أحد من الشخصيات الكثيرة المذكورة فيه ما أقدمت على نشره، لهذا تفاجأنا بهذه الرقابة القبلية الجديدة التي تحاكم النوايا وتهدّد بالقضاء، وتصادر حق المواطنين في المعلومة، وتعيق حركية النشر في بلادنا وتسيء إلى عهد ما بعد 22 فيفري، الذي اتخذ موقفا صارما ضد الأرباب والشمولية” .

كما قال قرور في منشوره، أن “المٌحامي أكّد لي أن هذا التهديد صريح ولا علاقة له بالقانون، وقد أمهلني 48 ساعة لأنفذ أوامره، وأكّد لي المحامي أنني بإمكاني أن أرفع دعوى على المحامي وجنراله، بسبب هذا التهديد”.

ق.وسام