بعدما خفّ صخب قضية مقتل الصحفي السعودي، جمال خاشقجي، بسفارة بلاده في إسطنبول في الفترة الأخيرة، أعادت خطيبته خديجة الحدث إلى الواجهة، بإصدارها كتابا حول حياة الراحل، ودعت في تغريدة عبر حسابها في “تويتر”، إلى شراء كتابها الذي أصبح متاحا في الأسواق بالنسخة التركية، على أن تطرح بعد أسبوعين نسخته الإنجليزية.