تدخل أول أمس أمن دائرة خميس الخشنة شرق العاصمة لتحرير أرصفة المدينة من التجارة الفوضوية، حيث قاموا في خرجة ميدانية لعدد من الشوارع الرئيسية بطرد الباعة الفوضويين وإرغام التجار النظاميين على إدخال سلعهم المعروضة خارج المحلات، وهي المبادرة التي لقيت استسحان المواطنين بالمدينة بعدما تم استغلال الأرصفة من قبل التجار وحرمان الراجلين منها.