تحت شعار “من أجل الصحة العامة”

 قام صبيحة أول أمس منخرطو الكشافة الاسلامية الجزائرية فوج الرشاد والسلام بالتنسيق مع جمعية نشاطات الشباب لدار الشباب الجديدة بعين الحجل، بتنظيم حملة توعية تحسيسية تحت شعار “من أجل الصحة العامة”، استهدفت بالمناسبة شريحة المتقاعدين والمواطنين بمكتب بريد عين الحجلن حيث وضعت مسافة الأمان لمنع الاحتكاك تفاديا لنقل العدوى بتنظيم الطابور أمام مركز البريد، امتثال المتقاعدين للنصائح والإرشادات بفضل التنظيم المحكم الذي فرضه منتسبو الكشافة جعل عملية التوعية تعرف المواصلة من خلال جملة من التدابير الوقائية التى سطرتها الجمعية فى خرجتهان حيث تم إشعار المواطنين باستخدام المناديل المطهرة من أجل القضاء على فيروس كورونا الذى يعرف انتشارا ببعض الولايات وتدعم الحملة التحسيسية بمطويات تشرح الكثير من التوصيات لمتابعة وباء كورونا وكيفية انتشاره والأعراض التى تطرأ على المصاب وكيفية الحد من انتشاره والوقاية منه بضرورة استخدام معقمات لآلات السحب.

الحملة استهدفت شريحة كبيرة من المواطنين على مستوى مكتب بريد عين الحجل لتمرير الرسائل وشرح مضامينها، منها استعمال القفازات للمس مقبض الباب واستخدام الكمامة الجراحية المعقمة دون غيرها وعدم المصافحة كإجراء وقائي يحد من انتشار العدوى.

من جانب آخر، قامت جمعيه الفردوس مرفوقة بفرقة أمن الدائرة ووحدة الحماية المدنية، إلى تحسيس المواطنين ضد انتشار عدوى فيروس كورونا، وحث المواطنين على ضرورة التقيد بالتعليمات الصحية لتفادي انتشار فيروس كورونا وكذا حثهم على ضرورة أخذ الاحتياطات اللازمة وتجنيبهم الإصابة بعدوى محتملة وعدم مغادرة بيوتهم، وذلك عبر مكبرات الصوت وهي تجوب داخل الأحياء ليلا.

أ . لخضر . بن يوسف