وزير الصحة ينهي مهام 8 أعضاء باللجنة القطاعية للصفقات عينهم عبد المالك بوضياف

أنهى محمد ميراوي، وزير الصحة والسكان وإصلاح المستشفيات، مهام ثمانية (08) أعضاء باللجنة القطاعية للصفقات العمومية بالوزارة، عينهم عبد المالك بوضياف، الوزير الأسبق للقطاع سنة 2016، في خطوة تندرج في إطار حملة تطهير كل القطاعات من بقايا العصابة.

ويتعلق الأمر وفقا لما جاء في العدد الأخير من الجريدة الرسمية، بفوزي بن أشنهو، رئيس اللجنة القطاعية للصفقات العمومية بوزارة الصحة والسكان وإصلاح المستشفيات، الذي استخلف ببوعلام قاسي، ممثل عن وزير الصحة، إلى جانب فاطمة الزهراء علي اسماعيل، نائب رئيس اللجنة، وأربعة (04) أعضاء ممثلين عن وزير الصحة، عبد الكريم دليج، سمير فرحات، فضلا عن عبد الحميد عيادي، وكذا كريم عكرتش، هذا وشمل قرار إنهاء مهام أعضاء اللجنة السالفة الذكر، ممثلين اثنين عن وزارة المالية، هما كل من عمر أودينة، وفوزية توزالة شريفي، هذه الأخيرة كانت تمثل المديرية العامة للمحاسبة، كما أنهيت أيضا مهام عضو ممثل عن وزارة التجارة، ويتعلق الأمر بفاطمة عياشي.

هذا وتتشكل اللجنة الجديدة المختصة في دراسة مشاريع الصفقات العمومية بقطاع الصحة من 12 عضوا، ويتعلق الأمر بكل بوعلام قاسي رئيسا، إبراهيم صدوقي نائبا للرئيس، وكذا نبيهة بن قويدر ولطفي حمشي، يوسف جابري، زبيدة مداسي، كممثلين عن وزير الصحة، فضلا عن مليكة أبركان، وعادل لعناني، وكذا مريم عون، نسيمة مسعود ناصر، ممثلين عن وزير المالية والمديرية العامة للمحاسبة، هذا إلى جانب سهام بوتي، وهاجر لعربي، كممثلتين عن وزير التجارة.

هذا وتختص اللجان القطاعية للصفقات العمومية، في مجال الرقابة، بدراسة مشاريع دفاتر الشروط والصفقات والملاحق والطعون، كما تعنى بمراقبة صحة إجراءات إبرام الصفقات العمومية ومساعدة المصالح المتعاقدة التابعة لها في مجال تحضير الصفقات وإتمام ترتيبها، وكذا المساهمة في تحسين ظروف مراقبة صحة إجراءات إبرام الصفقات العمومية، هذا إلى جانب دراسة الملفات التابعة لقطاع آخر، عندما تتصرف الدائرة الوزارية المعنية، في إطار صلاحياتها، لحساب دائرة وزارية أخرى.

جواد.هـ