فرق تابعة لمديرية التجارة تتحرى في معرفة الأسباب

جندت المديرية الولائية للتجارة بعين تموشنت 21 فرقة ميدانية لتأطير حملة تحسيسية جراء الإرتفاع المسجل مؤخرا في أسعار بعض أنواع الخضر والفواكه، حسبما صرح به مسؤولو القطاع بالولاية.

وتقوم 17 فرقة على مستوى تجار التجزئة و4 فرق أخرى عبر أسواق الجملة بعمل ميداني لمعرفة مصدر المنتوج وقيمة البضاعة وهامش الربح وتحديد أسباب ارتفاع الأسعار، حسبما ذكره نفس المصدر.

وتحرص ذات الفرق التي شرعت مؤخرا في عملها الميداني على مراقبة فواتير الشراء بسعر الجملة والتجزئة وتحسيس المستهلك بحقوقه خاصة في إعلان أسعار السلع المعروضة مثلما أبرزته مديرية التجارة.

وتوجه إعذارات كتابية متبوعة بإجراءات ردعية في حق كل تاجر مخالف للإجراءات المعمول بها في مجال عرض وبيع بضاعته وذلك للقضاء التدريجي على ظاهرة إرتفاع الأسعار التي تشهدها بعض أنواع الخضر والفواكه، كما أشير آليه.

وقد عرفت أسعار بعض أنواع الخضر والفواكه على غرار البطاطس والطماطم وأصناف أخرى خلال الفترة الأخيرة إرتفاعا في أسعارها عبر الأسواق المحلية لقي إستنكار شريحة واسعة من المستهلكين الذين طالبوا بتدخل الجهات الوصية، حسب عديد الأصداء التي تم جمعها محليا.

ص. ض