لم يستبعد عبد الرحمان بن يمينة، الخبير في العقار والهندسة المالية، إمكانية تكرار سيناريو حملة باب الواد، بحكم أن الدولة إرتكبت أخطاء وصفها بـ “الجسيمة”، على غرار التسرع في إنجاز البنى التحتية والأشغال وحتى في بناء المساكن المرخصة، وكذا غياب مهنة جغرافية السيول.