فقد مدير وحدة الشلف للري البوصلة من خلال تلخبطه في تجسيد قرارات الوصاية لا سيما ما تعلق بقرار منع استعمال سيارات المصلحة بعد اوقات العمل لأغراض خاصة إلا ان الغريب في امر المدير الذي قام بإشهار لائحة مصلحة بمصادقة الوصاية والتي تنص بحظر استعمال وسائل المصلحة بعد نهاية العمل والمشكل ان عملية الالصاق واشهار اللائحة لم تعمر طويلا ليتم بعدها سحبها بعد فترة وجيزة وتمكين صاحبنا من مواصلة سيطرته على سيارة الهيليكس على مدار السنة وهذا ما يدل ان الوحدة دخلت دوامة الفوضى العارمة منذ مجيء مدير فقد التحكم في ابسط الامور منها اوقات العمل من التأخرات والغيابات والأوقات الثمينة التي تهدر بالمقاهي والملاهي وبالمجان، فكيف به ان يتحكم في وحدة بأكملها تساوي الملايير المملمرة وتجسدت المقولة حلال علينا وحرام عليكم؟.