تجمهروا قرب السفارة الجزائرية بباريس

نظم نشطاء حقوقيون من الجالية الجزائرية المقيمة بفرنسا اول امس، وقفة تضامنية امام مقر السفارة الجزائرية بفرنسا تضامنا مع الصحفي عدنان ملاح المتواجد رهن الحبس المؤقت بتهمة التجمهر غير المسلح والعصيان.

وندّد المحتجون من بينهم المدون أمير بوخرص المعروف بـ” امير دي زاد” بالمساس بحرية  التعبير بالجزائر من خلال لافتات كتب عليها “الصحافة ليست جريمة” ، كما طالبوا بمحاكمة عادلة  للصحفي .

ق.وسام