نشر إدريس الجزائري، حفيد الأمير عبد القادر، مؤسس الدولة الجزائرية، رسالة موجهة إلى الشعب الجزائري، وبعدما رحب فيها بكل الآراء الصادرة عن الحراك الشعبي، نصح الجزائريين بالعمل على بناء هيئة إنتقالية ذات مصداقية.