بعدما غابت عن الساحة منذ انطلاق الحراك الشعبي في الـ 22 فيفري الماضي، ظهرت فجأة اليوم أميرة سليم، النائب الأرنداوية في البرلمان عن المنطقة الثالثة في المهجر الملقبة بـ “حسناء البرلمان”، ودعت في منشور لها على صفحتها في “الفايسبوك”، إلى إعادة هيكلة لجنة الحوار التي شكلتها رئاسة الدولة وإشراك الكفاءات الجزائرية من الجالية مع مراعاة التوازن الجغرافي.