استغل عبد الحكيم سرار المدير الرياضي لاتحاد العاصمة فرصة القاء كلمته أمام أعضاء الجمعية العامة الاستثنائية المنعقدة أمس من اجل التقدم بطلب الاعتذار من مصطفى بيراف على ما قاله عنه في حرب التصريحات التي اندلعت بين الطرفين على خلفية قضية القوة الجوية العراقي واللافت ان حكوم صنف ما حدث بين الطرفين في خانة الدفاع عن مصلة الوطن، مع العلم ان رئيس اللجنة الاولمبية سارع بدوره للصعود الى الركح من أجل معانقة سرار. واعلان المصالحة