اكدت تقارير اعلامية اصابة الصحفي عدنان ملاح المتواجد بالمؤسسة العقابية للحراش بالعاصمة بشلل نصفي في الشق الايسر من جسمه، حيث لم يعد قادرا على تحريك رجله ويده التي تعاني من التهابات موضعية بسبب الحقن المتكرر بسائل “الغلوكوز” لتفادي تدهور وضعه الصحي نتيجة اضرابه المتواصل عن الطعام.