مستشار محقّق بالمحكمة العليا يستمع لرئيس الديوان

مثُل إطاران سابقان بوزارة الصناعة أمس، أمام المستشار المحقّق بالمحكمة العليا لسماع أقوالهما كشهود في قضية تتعلق بمشاريع حصل عليها رجل الأعمال علي حداد بمساعدة وزراء سابقين في قطاع النقل والأشغال العمومية.

كما برمج المستشار المحقّق جلسة لسماع حني عبد الرزاق الأمين العام السابق لوزارة الصناعة والمناجم بالإضافة إلى بوشجيرة أحمد رئيس ديوان سابق بنفس الوزارة.

هذا وجرت قضية علي حداد كلا من احمد اويحيى الوزير الأول السابق وعبد المالك سلال الوزير الأول الأسبق الى السجن، فيما وضع يوسف يوسفي وزير الصناعة الأسبق تحت نظام الرقابة القضائية.

وكان يوسفي قد كلّف حدّاد سنة 2018 بإعداد خارطة للاستثمار الصناعي في مختلف ولايات الوطن، وهو ما اعتبرته عديد الجهات سقطة لحكومة اويحيى ومساسا بسيادة الجمهورية كون حداد ليس مخوّلا قانونا للقيام بذلك.

ق.وسام