توقيف 20 شخصا وإنقاذ 15 “حراقا” من الموت

أوقفت أول أمس مفارز للجيش الوطني الشعبي، وعناصر الدرك الوطني، بالتنسيق مع الجمارك، 20 شخصا بعدد من ولايات جنوب وشرق البلاد، كما حجزت 50 كلغ من الكيف المعالج وكمية ضخمة من الألعاب النارية.

أوضحت وزارة الدفاع الوطني، في بيان لها أمس تسلمت “السلام” نسخة منه، أنه وفي إطار محاربة الجريمة المنظمة، أوقفت مفارز للجيش الوطني الشعبي، أول أمس بكل من تمنراست وتندوف 13 شخصا وضبطت 08 مولدات كهربائية، 11 مطرقة ضغط، فضلا عن 03 أجهزة كشف عن المعادن، وأغراض أخرى.

في السياق ذاته، أوقف عناصر الدرك الوطني 06 أشخاص وحجزوا 08 بنادق صيد وكمية من الذخيرة بكل من أم البواقي وبسكرة.

من جهة أخرى، أوقفت مفارز مشتركة للجيش الوطني الشعبي، بالتنسيق مع مصالح الجمارك بكل من ورقلة وعين صالح، شخصا وضبطت شاحنتين محملتين بـ   14304 وحدة من الألعاب النارية، كما ضبطت مفرزة أخرى 50 كيلوغراما من الكيف المعالج ببشار.

وفي إطار التصدي لظاهرة الهجرة غير الشرعية، تم توقيف 32 مهاجرا من جنسيات مختلفة بكل من البيض وأدرار، تسللوا إلى التراب الوطني بطرق غير قانونية.

هذا وتمكنت وحدات بحث وإنقاذ تابعة لحراس السواحل بالغزوات في ولاية تلمسان، صباح أول أمس من إنقاذ 15 مرشحا للهجرة غير الشرعية من بينهم امرأة حامل، كانوا على متن قارب عاطل على بعد 22 ميلا بحريا شرق طارزة بالغزوات، وأوضح بيان لوزارة الدفاع الوطني، أن عملية الإنقاذ التي نُفذت بنجاح، شهدت إخلاء المرأة الحامل إلى المستشفى بواسطة حوامة البحث والإنقاذ، وأشارت إلى أن  هذا التدخل يعكس الجهود التي تبذلها القوات البحرية في إطار تنفيذ مختلف مهامها في عرض البحر لاسيما الإنسانية منها.

هاجر.ر