توقيف شخصين كانا بصدد ترويجها على متن مركبتين

تمكن أمس عناصر فرقة البحث والتدخل BRI بأمن ولاية أم البواقي، بالتنسيق مع قوات الجيش الوطني الشعبي، من حجز 10 آلاف و540 قرصا من المؤثرات العقلية.

وتم تجسيد هذه العملية بعد تحريات ميدانية معمقة واستغلال معلومات أمنية مفادها قيام شخص بنقل كمية من المؤثرات العقلية من ولاية تبسة إلى مدينة عين مليلة بولاية أم البواقي، وبعد وضع خطة أمنية تم توقيف مركبتين وشخصين مشتبه فيهما، حيث تم العثور بإحدى المركبتين على 10 آلاف و540 قرصا من المؤثرات العقلية مخبأة بإحكام، بالإضافة إلى مبلغ مالي من عائدات الترويج.

وعلى ضوء ما سبق ذكره، أنجز للمشتبه فيهما البالغين من العمر 27 سنة ملف جزائي عن قضية التهريب الدولي لمواد صيدلانية فاسدة على درجة كبيرة من الخطورة تهدد الصحة العمومية باستعمال وسيلة نقل وممارسة مهنة الصحة دون رخصة، قدما بموجبه أمام الجهات القضائية.

صارة.ط