أنهى مهام القائمين على جامعتي الشلف والطارف ونصب آخر جديد لتسيير جامعة تلمسان

أجرى الطاهر حجار، وزير التعليم العالي والبحث العلمي، حركة جزئية في قطاعه مست رؤساء الجامعات، حيث أنهى مهام كل من رئيسي جامعتي الشلف والطارف، ونصب رئيسا جديدا لجامعة تلمسان خلفا لرئيسها المتوفي.

وتعود أسباب إنهاء المسؤول الأوّل على قطاع التعليم العالي في البلاد، لمهام مديري الجامعتين السالفتي الذكر، إلى تقارير سوداء رفعت عنهما إلى طاولته تتعلق بسوء التسيير وإرتكابهما عددا من التجاوزات.

في السياق ذاته أكدت مصادر جد مطلعة من محيط وزارة التعليم العالي والبحث العلمي، إستمرار حملة التغييرات وسط مدراء الجامعات على أن تطيح في الأيام القليلة القادمة بأسماء أخرى، تنهى مهام بعضها فيما سيتم تحويل أخرى.

للإشارة أجرى الوزير حجار مؤخرا، سلسلة من التحويلات في قطاعه مست كل من جامعات خميس مليانة، البليدة، وبومرداس وكذا جامعة الجزائر 1، وذلك على خلفية تقارير تضمنت الحصيلة البيداغوجية لتلك الجامعات خاصة ما تعلق بنسب الإنتقال والمستوى التعليمي لكل جامعة.

هارون.ر